ما معني الجنس؟

 

قد يبدو السؤال غريبا للوهلة الأولي ولكنه يحتاج منا إلى بحث لان مفهومنا عن الجنس قد يكون خطأ.

فالبعض يفهم الجنس على انه- فقط- العلاقات الجنسية والبعض الآخر يقول عنه انه غريزة وقد يزيد البعض فيقول انه غريزة حيوانية!!!

وهناك من يراه خطيئة أو نجاسة حتى ولو كان في اطار الزواج!!

فتعالوا معا نري ما الجنس؟

يقول الكاتب كوستي بندلي:

“إن الجنس عند الإنسان ليس محض غريزة بل مشروع لقاء” ([1]).

ثم يستطرد فيقول:

“العلاقة الجنسية في الزواج هي إذا وقبل كل شيء وفي الأساس تعبير عن الحب المتبادل بين الزوجين وسعي إلى تحقيقه عبر لقاء الأجساد” ([2]).

فمما سبق نري أن الجنس ليس مجرد علاقات جنسية أو مجرد غريزة لأنه في الإنسان تعبير عن الحب (في الزواج) من خلال تلاقي الأجساد في العلاقة الجنسية بل ومن خلال إعطاء الجسد كل للآخر كقول بولس الرسول:

ليس للمرأة تسلط على جسدها بل للرجل وكذلك الرجل أيضا ليس له تسلط على جسده بل للمرأة (1كو  7: 4)

 

فالجنس في حد ذاته ليس هدفا بل وسيلة للتعبير عن الحب بين الزوجين.

 تعالوا معي نري رؤية أخري للجنس.

فالدكتور نظمي صبحي يقول:

“كلمة الجنس هنا تعني وتحدد نوع الكائن الحي إذا ما كان ذكرا أو أنثي… لذلك فان المجتمع يعطي اهتماما خاصا للجنس لان الدافع الجنسي يتميز عن سائر الدوافع بأنه له دور ملحوظ ووظيفة ذات آثار متعددة على الفرد والمجتمع وبواسطة الدافع الجنسي يشترك الفرد مع خالقه في عملية خلق جديدة” ([3]).

ومن هنا ندرك أن الجنس ليس بالشيء الهين بل هو من أخطر الأمور التي من الضروري أن يعرف عنه الكبار كل شيء ولاسيما الآباء والأمهات ثم نحمل نحن الكبار مسئولية تقديمه لأطفالنا بالكم والطريقة التي تناسب عقولهم ونموهم.

كما أنها مسئوليتنا أن نقدم لهم الجنس كخبرة مفرحة مرتبطة بالحب.

فالجنس في الزواج خبرة مبهجة فالسؤال الهام:

هل العلاقة بيننا كأزواج وزوجات مبهجة لنقدمها لأطفالنا؟

فنحن من خلال التربية الجنسية لا نقدم فقط معلومات بل حياة متكاملة.

 ([1]) كوستي بندلي: الجنس في أنواره وظلاله. (منشورات النور) ص104

 ([2]) المرجع السابق ص156

 ([3]) نظمي صيحي: التربية الجنسية عند الأطفال والمراهقين. (مكتبة المحبة، 1992) ص11   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

التربية الجنسية. متى؟ وكيف؟

التربية الجنسية. متى؟ وكيف؟   سؤال يردده بعض الآباء والأمهات: متى نبدأ في التربية الجنسية؟…